ما به / جديد .. !!

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#21
رد: ما به / جديد .. !!

رحلة المليون تبدأ بخطوة ..
هكذا أستحضرها دائماً في مسيرة حياتي
قاعدة إرتبطت بـ " فلسفة النصح "
لا بأس
فـ أني قادر على الصبر والسير عليها ..
: :
إلا .. رحلة الحنين
فأنها معي تبدأ دوماً من الخطوة الأخيرة
لم يعد هناك متسع من الصبر ..
أليس كذلك ؟؟

عذراً على تجاوز كل الخطوات ..
فـ لكل قاعدة شواذ
ي / ع :8:
 
الإعجابات: كلي غلا

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#22
رد: ما به / جديد .. !!

فجأهـ ..
يزهو القلب بالإنشراح
وتغرد بترانيم لا وزن لها ولا قافيه ..
متيقن أن لا أحد يسمعك / فـ تستجلب " سمفونية " مضحكة ..
تنتهي من كل ذلك سعيداً / فـ تبحث عن مصدر تلك السعادة التي وطأت كل تفاصيلك
لا تجد الإجابة .. فقط تحمد الله وتشكره ..
: :
وفجأهـ مختلفة ..
تزورك كثيراً
تكتم صدرك / وتخنق أنفاسك
وتلون الاشياء بالـ سواد
تبحث عن مصدر هذه المصيبة التي لا تشاهد بالعين المجردهـ
فـ تتهم كل من حولك / وتكره الجميع ..

ربي أشرح لي صدري ..
ي . ع :8:
 
الإعجابات: كلي غلا

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#23
رد: ما به / جديد .. !!

ما بين ملامح أحلامهم
يبحث الجميع عن التفسير / سعياً نحو واقع للفرح
: :
وما بين قصة متفرده
وعكس السائد
ما ازال أبحث عن تفسير واقع ../ فقد لذة التعبير ..



الساعة 3:22 صباحاً
15 يونيو 2012
 

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#24
رد: ما به / جديد .. !!

ذهبت لـ هناك
لـ أكتب على ذاك الرصيف / ذاك الزمن
لا أعلم ماذا كتبت ولماذا كتبت ..
هل هو قرار يوحي بـ " ترجل " من قرار الهروب
: :
لم اشأ أن أنقل بعض حروفي لـ هناك
أعلم أنها / تجيد البحث
وأعلم أني لا أجيد التخفي كثيراً ..
: :
ربما سـ تكون هنا قريباً
سـ أكون أنا الداعي ..
وسـ أكون أنا في رحلة هروب أخرى ..

اسألكم بالله
لا تكذبوا عليها / وقولوا الحقيقة ..
 
الإعجابات: كلي غلا

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#26
رد: ما به / جديد .. !!

دائماً نقف في صف " المرارة "
التي تخلط كل أصناف التشاؤم وتضفي عليه مزيجاً ثقيلاً من الـ " شك "
يصعب إفتكاكه ..
لا نستطيع التفكير ..
فقط نجمع الدلائل لـ نؤكدها
ولـ نتهيأ لـ تمثيل المجرم للجريمة ..
: :
رفقاً بالطرف الأخر ..
ورفقاً بمن يعيش الغياب ..

اسأل الله
أن لا أكون قد حوكمت " غيابياً "
 

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#27
رد: ما به / جديد .. !!

ما زالت هي الأقرب
رغم إمتداد المسافة ..
: :
معادلة مليئه بـ رموز الحنين ..


ي / ع
كل عام وأنتِ بخير .. :8:
 

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#28
رد: ما به / جديد .. !!

هل يجوز قتله؟
الكاتب: محمد اليامي
الجمعة ٢٧ يوليو ٢٠١٢
تقول الطرفة التي ينقلها المهندس خالد الدريس «امرأة سعودية تسأل الشيخ: في نهار رمضان في المطبخ بين الزيوت ورائحتي كلها زيت، وأعاني من الحر الشديد، وأتلفّت خوفاً على الأطفال، ثم ينزل «أبو فنيلة وسراول» قبل المغرب عيناه منتفختان من كثرة النوم، ويفتح القدور والفرن ويقول: بس هذا اللي طبختوه، السؤال يا شيخ: هل يجوز قتله؟».
الطرفة نسائية المنشأ، خيالية الصورة، فلو كانت النساء تغرق في رائحة الزيت، لما وصلت بورصة العاملات المنزليات إلى آلاف الريالات في هذا الشهر الفضيل، ثم إنهن يتحملن مسؤولية إيصال المذكور إلى هذه الحالة الغذائية الهستيرية بتنافسهن الذي أدى إلى وجود أوانٍ وتجهيزات منزلية للمطبخ خاصة بالشهر الفضيل.
لا أدري هل هو التنافس بينهن، أم أنها خدعة رجالية جعلتهن يصدقن أن صيامه يكاد يميته من الجوع، أو هي أصبحت ثقافة مشتركة بينهما، جعلت كميات زيوت القلي المستهلكة في هذا الشهر الفضيل تكفي لتشغيل نصف محركات الطاقة التي تمد مراكز الأبحاث الغذائية والدوائية في الدول المتقدمة، بل وأقول في الدول الإسلامية المتقدمة، التي قدمت إشباع العقل على إشباع البطون، وتأكل لتعيش وليس العكس.
وعوداً على طلب الفتوى أعلاه، فلا بد من الاعتراف بأن الرجال يسجلون أعلى معدلات الأنانية في هذا الشهر الفضيل، فيكفي أنه «مداوم» في رمضان، وكأنه يقوم بالأشغال الشاقة المؤبدة في مكتبه الذي يقضي نصف وقته فيه يتسوك ويقرأ الصحف، ويخبر الجميع أنه صائم.
الوصول إلى مرحلة القتل يجب ألا يكون في اتجاه من لا يقدر أعمالك المطبخية الجليلة يا سيدتي، آلة القتل الحضارية يجب أن توجه إلى عقلك أنت أولاً، فتفرضين على الأسرة بمن فيهم الزعيم ذو الملابس المنزلية الجميلة والملونة أن يصوموا حقاً، أن يكون التمر واللبن وقليل مما تيسّر هو سمتهم الغذائية في هذا الشهر.
تريدين أن تعرفي من المذنب حقيقة؟ اشتري ميزان دقيق، سجلي أوزان جميع أفراد الأسرة مطلع الشهر، وآخره، فإذا نجحت في إنقاص أوزانهم فأنت تستحقين التقدير والإعجاب، وسنسأل الله لك مزيداًً من الثواب، أما إذا زادت، وهو ما أتوقعه، فمن حقهم الاستفتاء أيضاً حول جريمتك الغذائية الثقافية فيهم.
شخصياً أعتقد أن قتله لا يجوز، ولكن الإضراب عن الطبخ له يومين متتاليين في رمضان جائز، ويستحب أن يكون اليوم الثالث مشاركاً في مركز العمليات بين الزيوت التي «زحلقت» كثيراً من رشاقة مجتمعنا الجسدية والفكرية.


مقال أعجبني ..
 

الفيصل

عــضو نشيط
23 مارس 2011
42
4
0
#29
رد: ما به / جديد .. !!

لعل كل ما سبق
كانت الرغبه هي التي تبيح البوح كيفما أريد
ومتى ما أريد ..
كانت هي / روحانيه المعنى ..
ولا تزال هي فقط ..
..

ولعل هذه الحروف والأوراق تبقى
ولا تُمحى بلمح البصر كالسابق ..


ي / ع :8:
..
كونوا بخير ..
سبحانك اللهم وبحمدك / سبحان الله العظيم
the end
 
الإعجابات: كلي غلا
16 فبراير 2011
34
0
6
#31
وجدتني هنا بين اروقة الماضي الذي لم ولن أنساه
أبحرت بين سفن الكلمات ...وجدتك انت بين حديث الأمس وعام مضى وانقضى
ولكنك متجددة في اعماقي بحروفك الجديدة
دائما ازورك وانت لا تعلمين ربما احتاجك كثيرا
ولازلت احتاجك