الآباء يصابون بـ'اكتئاب ما بعد الولادة'

هتونة

عضو رائــد
19 يونيو 2007
502
0
0
29
#1
دراسة: الآباء يتعرضون لاضطرابات في النوم ويتملكهم شعور بالذنب، في سعيهم للتأقلم مع أبنائهم الجدد.




أظهرت دراسة قام بها باحثون من الولايات المتحدة أن الأزواج الآباء قد يصابون "باكتئاب ما بعد الولادة"، حيث تبين أن هذا الأمر لا يقتصر على الأمهات اللواتي يخضن تجربة الولادة، بل قد يكون الآباء كذلك ضحايا لهذا النوع من الحالات النفسية.

وكان باحثون من جامعة "أيوا" الأميركية أجروا دراسة على عينة شملت 5000 حالة، بحيث تألفت كل حالة من زوجين أبوين لطفل حديث الولادة، وقد تم تقييم الحالة النفسية لكلا الزوجين خلال الفترة التي أعقبت ولادة الطفل.

وتشير نتائج الدراسة إلى أن الآباء كانوا عرضة للإصابة "باكتئاب ما بعد الولادة" الذي يصيب الأمهات، حيث بلغت نسبة انتشار هذا النوع من الحالات النفسية بين الأزواج الآباء عشرة في المائة من مجموع الحالات.

ويوضح القائمون على الدراسة أن اكتئاب ما بعد الولادة يرتبط بالتغييرات الهرمونية التي تتعرض لها المرأة في تلك الفترة، كما بينوا أنه على الرغم من أن الرجل لا يخوض هذا النوع من التجارب، إلا أنه قد يصاب "باكتئاب ما بعد الولادة" بسبب التغيرات التي تطرأ على حياته بعد قدوم الطفل، فهو يحتاج للتأقلم "عاطفياً" مع معطيات الوضع الجديد.

وينوه الباحثون إلى أهمية تنبه المختصين إلى احتمالية تأثر الحالة النفسية للزوج عقب ولادة زوجته، ما قد يؤدي إلى إصابته "باكتئاب ما بعد الولادة"، الأمر الذي يشير إلى ضرورة معالجته حتى لا يؤثر بشكل سلبي في دوره الأبوي.

وأوضح روبرت كوبلمان، وهو أستاذ مساعد في قسم الطب النفسي في الجامعة، حيث قال "لا بد من الالتفات إلى الآباء فيما يتعلق بحالتهم النفسية عقب ولادة الطفل، فاكتئاب الآباء يماثل ما يصيب الأمهات من جهة تأثيره في العلاقة بين الزوجين، كما أن له تأثيراً سلبياً في علاقة الآباء بأطفالهم، الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث اضطرابات سلوكية عند الأطفال في المستقبل".

وطبقاً لقول الباحثين فإن أعراض "اكتئاب ما بعد الولادة" تتمثل في حدوث تهيج واضطرابات في النوم، إلى جانب ذلك يتملك الفرد إحساس بالذنب، بالإضافة إلى أنه قد يفقد القدرة على الاستمتاع بالأنشطة المفضلة لديه.

يشار إلى أن "اكتئاب ما بعد الولادة" ُيعرف، وبحسب الرابطة الأميركية للطب النفسي، على انه حالة نفسية تصيب بعض الأمهات في فترة ما بعد الولادة، وذلك بسبب التغييرات الهرمونية التي تتعرض لها خلال تلك الفترة، حيث تعاني الأم من اكتئاب واضطرابات في النوم والشهية، كما قد تصيبها نوبات من البكاء، وبشكل خارج عن السيطرة، إضافة إلى ذلك فقد تفقد اهتمامها بالطفل، أو يتملكها إحساس يدفعها إلى الاعتقاد بأنها قد تتسبب في إلحاق الأذى به.




تحــياتي لكم
 

هتونة

عضو رائــد
19 يونيو 2007
502
0
0
29
#3
الله يجزيج بمثله حبوبه ^_^
اي ما شاء الله عليه يهبل تبين واحد نفسه؟ ههههه
يسلموو حبوبه على المرور العطر
تحياتي لج
 
21 أكتوبر 2006
156
0
0
30
#4
تسلمين تووني

وطبيعا ان المراه تصااب بحاله نفسيه بعد الولااده وحتى الاب

بس اكثر شي الام هي اللي تصااب باكتئاب بسبب حاله الخووف